تحميل كتاب ديمقراطية بلا حجاب pdf مروة قواقجي

0 13

تحميل كتاب ديمقراطية بلا حجاب pdf  مروة قواقجي

تحميل كتاب ديمقراطية بلا حجاب pdf  مروة قواقجيتمنى أو يكون كل ما أوضحته في هذا الكتاب وسيلة لإيجاد إجابة عن التساؤل حول “الإخلال بالحقوق، وتبعات ذلك على الإخلال بالحقوق الأخرى”. فمنع الحجاب في تركيا أدى إلى ظهور طبقة اجتماعية تسمى نفسها بـ”ضحايا مسألة الحجاب”. وأصبح هذا الخطر خلال العشر سنوات الأخيرة بمثابة جرح سرطاني، وهذا الجرح يستدعي تدخلاً فورياً لأنه لا شك سوف يمس جميع العائلات التركية بصورة مباشرة أو غير مباشرة.
تحميل كتاب ديمقراطية بلا حجاب pdf | مروة قواقجي
هذه هي الحقيقة استناداً على الإحصائيات الصحيحة بطريقة علمية سليمة. 
إن هذه الآفة الاجتماعية لن تخدم الشعب التركي، بل ستؤدي إلى حدوث انقسامات في داخله، وهي تؤذي أذى شديد المحجبات فقط ولا تنفع شيئاً آخر قط. وهذا ما حدث بالفعل على يد الحكومة نفسها، إن المعاملة الإنسانية هي من حق الجميع في هذا العصر
رغم أن العنوان كان عن الحجاب وتجربة مروة كلها حول حجابها لكن الكتاب كان بمعنى أشمل
لم تعني ذاك الحجاب الذي يغطي الشعر فقط إنما حتى ذاك الحجاب الذي لا يرى ولكنه يغطي العقل
المستنسخون فكريا كالغراب الذي ضيع مشيته ابتلينا بهم من حولنا كثيرا اليوم تحدثت مروة عن ترجبتها معهم وعلقت عليهم وعرتهم حتى!
تحميل كتاب ديمقراطية بلا حجاب pdf | مروة قواقجي
الجميل في الكتاب انه تعبير صادق عن الجملة التي تقول إذا أغلق عليك باب فتحت لك أبواب
أحب هذا الكتاب كثيرا وموقف دخولها البرلمان ولحظات الهياج التاريخية موجودة على اليوتيوب بالمناسبة
في هذا الكتاب تتحدث النائبة مروة قواقجي عن تجربتها السياسية, والصعوبات التي واجهتها لكونها محجبة في مجتمع يضطهد المحجبات آنذاك, وعن الحادثة الأبرز حين تم طردها من البرلمان والتضييق الذي وقع عليها من خلال سحب جنسيتها التركية.
مايميز هذا الإصدار كون صاحبة التجربة هي من تتحدث وتصف لحظات الانتصار تارة ولحظات الخوف والقلق من واقع غير مطمئن تارة أخرى, كما ترصد مشاعرها وانطباعاتها آنذاك , ولم تكن مروة وحدها من تحملت تبعات المشاكل والضغوطات بل كانت برفقة عائلتها وأصدقائها الذين عانوا معها مطولاً.
تحميل كتاب ديمقراطية بلا حجاب pdf | مروة قواقجي
أهدت المؤلفة كتابها إلى : (إلى المعاصم الصغيرة المتضرجة دماً, إلى كل مظلومة بسبب حجابها تنتظر بصبر بزوغ العدل, قائلة “ليكن إني منتظرة”,إلى من ضاقت عليهن الأرض من حولهن وضاقت عليهن أنفسهن). وفي مقدمة الترجمة العربية للكتاب تشكر المؤلفة العرب الذين تضامنوا معها والدعم الذي تلقته من أوساط العالم الإسلامي وتذكر قائلة : (منذ وقت طويل كنت على يقين من ضرورة وصول هذا الكتاب إلى القراء العرب, هذا الكتاب الذي آمل أن يسلط الضوء على تلك الأيام والأحداث)

للتحميل اضغط هنا

للقراءة اضغط هنا