تحميل كتاب دبي خيرلك pdf موسى مداغ

0 282

هي “دبي خِيرْلَكْ” و ليست “دبي خَيْرٌ لَكَ” بلسان اللهجة الجزائرية، التي أنا الآن محتار في كتابة هذه المراجعة هل نحكي بالدارجة تاعنا كيما لكاتب ولا أكتب بلغة عربية فصيحة. بداية أتفق بشدة مع موسى في تفضيله للدارجة، فهو أراد سرد قصته بلغة العامة لتخاطب الجميع دون استثناء بلهجة يومياتهم بعيدا عن أي تكلف أدبي، وهو ما أراه يصنع لها وقعا أكبر و صدى أعمق… قصة موسى في بداياتها لا تختلف عن قصة مئات آلاف من أقرانه في الجزائر. شباب “قاري” لكن “محقور” في بلد يغرق في الواسطة و تغمه البيروقراطية تحت شعار “قولي كتافك شكون، وليس قولي انت وش تعرف دير”. هي قصة ليست تشجع على الهجرة وترك البلد بقدر ما تبعث من أمل في النفوس بأنك إذا وضعت لنفسك هدفا وعملت بجد للوصول إليه ولم تتوانى في تقديم التضحيات (حتى لو كانت الابتعاد 7000كلم عن العائلة) ، لن تكون النتيجة سوى نجاحك في تحقيقه. و هذا لكتاب هو لشاب دزيري واسمو موسى مداغ يحكي فيه قصة إغترابو في دبي و نجاحو فيها هاذي مدة سبع سنين، و كيفاه مروا عليه بزاف المعوقات و المطبات باه وصل للپلاصة اللي راه فيها؛ يعني كيفاه ماجابش الباك، كيفاه كان يبزنس فالطراباندو ، كيفاه حب يروح لفرانسا، كيفاه قرا الفندقة، كيفاه مخلاهش مديرها يروح يدير سطاج في فرانسا، كيفاه خمم يحرڨ، كيفاه باباه قالو (دبي خير لك)كيفاه راح لدبي، شكون عاونو شكون وقف معاه، التبهديل و المحاين اللي صراو لتما؛ لكن المهم و الأهم أنو وصل لپلاصة شابة و بالبيا و راه عايش مع اللّي وقفت معاه ربي يحفضها (مرتو حاليا ).

%d8%aa%d8%ad%d9%85%d9%8a%d9%84-%d9%83%d8%aa%d8%a7%d8%a8-%d8%af%d8%a8%d9%8a-%d8%ae%d9%8a%d8%b1%d9%84%d9%83-%d9%85%d9%88%d8%b3%d9%89-%d9%85%d8%af%d8%a7%d8%ba-pdf

 

******************************

للتحميل والقراءة أضغط : هنـــــــا

*****************************